الجولان عربي سوري

يمتد الجولان العربي السوري بين درجتي عرض 32 و33 شمال خط الاستواء وتبلغ مساحته 1860 كم مربع.. وقع منها تحت الاحتلال عام 1967 \1250\ كم مربع ويشمل ذلك تلك الأراضي التي كانت تعدّ مناطق محرّمة قبل العام 1967 المحيطة بالحولة وطبريا والتي تبلغ مساحنها 100 كم مربع (المنطقة المنزوعة السلاح).

تشكل هضبة الجولان وبحيرة طبريا وجبل الشيخ أكبر تجمع مائي في المنطقة يبلغ مخزونها \4\ مليار متراً مكعباً وتبلغ كمية المياه التي تختزنها هضبة الجولان سنوياً حوالي \1,2\ مليار متراً مكعباً.. وتبلغ درجة الحرارة في شهر كانون الثاني بحدود (-12) درجة مئوية في جبل الشيخ بينما في نفس اليوم تصل إلى (+10) درجة مئوية في منطقة الحمة. ويكون الربيع باكراً في الجنوب ويأتي في الوقت المعتاد في الوسط ثم يأتي متأخراً في الشمال مما يجعل المنطقة ربيعاً دائماً. بين أعلى نقطة في الجولان \2814\ م وأخفض نقطة ناقص \212\ م حوالي من 40 – 50 كم. يضم الجولان جبل الشيخ حيث الثلوج والتزلج على الجليد ونبع بانياس حيث المياه الكبريتية النادرة والمناظر الرائعة.. وسواحل بحيرة طبريا للسباحة في المياه الدافئة تحت سطح البحر.. ومنتجع الحمة ذو المياه المعدنية الصحية.

تبلغ مساحة بحيرة طبريا 165 كم متربع وأكبر طول لها 23 كم ويبلغ انخفاض مستوى سطح مياهها ما بين 209 م و214 م تحت مستوى سطح البحر وذلك تبعا لكميات الأمطار.. ويبلغ أعمق جزء من البحيرة عند وسطها على مستوى 254 م تحت سطح البحر ومعدل كمية الأمطار التي تسقط سنوياً عليها بين 350 – 500 مم يساعد ذلك على تزويد البحيرة بمياه يقدر معدلها نحو \65\ مليون متر مكعب. ويزودها نهر الأردن بحوالي 360 مليون متر مكعب والروافد الأخرى 135 مليون متر مكعب أي يصلها سنوياً حوالي 760 مليون متر مكعب. أما بحيرة مسعدة فتقع شرق قرية مسعدة بـ \1\ كم في موضع فوهة بركانية انفجارية طولها \850\ م وعرضها \650\ م ومساحتها تزيد عن \5\ هكتارات عمقها من \45\ م إلى \60\ م وارتفاعها عن سطح البحر \1024\ م وهي البحيرة الطبيعية الوحيدة في الجولان.

كما يوجد في الجولان قلعة الصبيبة (النمرود) حيث ترتفع عن سطح البحر \629\ م وعن مدينة بانياس \300\ م وتمتد نحو 550 م وعرضها 30 م.. يتميز الجبل الذي تربض فوقه بمنحدرات شديدة الميل من ثلاث جهات.. بنيت جدرانها من الحجر الكلسي بسماكة \4\ أمتار وزودت أسوارها بأربعة عشر برجاً دفاعياً. استشهد دفاعاً عن الجولان عام 1967 أكثر من 600 مقاتل سوري. بلغ عدد سكان محافظة القنيطرة قبيل العدوان الغادر عام 1967 \153\ ألف نسمة طردت منهم قوات الاحتلال أثناء وبعد العدوان \131\ ألف نسمة.. ودمر الاحتلال الإسرائيلي أكثر من \270\ قرية ومزرعة ومدينتين هما القنيطرة وفيق..

تم اكتشاف احتياطي كبير من النفط والغاز على أرض الجولان وبدأ الاحتلال بخطة لنهبه مع الشركات الأمريكية.. لم يعد أهل الجولان يملكون سوى \4%\ من أراضي الجولان (ملك القرى الخامسة الباقية) حيث اعتبرت إسرائيل أكثر من 96% من أراضي الجولان أملاك غائبين بعد أن شردت سكانه ولا يحصلون إلا على \20%\ من حاجاتهم للمياه وبأسعار باهظة في الوقت الذي تباع فيه المياه بأسعار رمزية للمستوطنين المحتلين. وبعد التهجير القسري لم يتبق من السكان الأصليين سوى حوالي \7\ آلاف مواطن موزعين على \6\ قرى هي \مجدل شمس وبقعاثا ومسعدة وعين قنية والغجر وسحيتا\ التي تم تهجير وطرد سكانها عام 1971 ودُمرت وتم تحويلها إلى معسكر للجيش الإسرائيلي.. وقد نما عدد سكان القرى الخمس الباقية ليصيح عددهم حوالي \33\ ألف نسمة عام 2015. اتخذ الكنيست الإسرائيلي قراراً بضم الجولان في 14 كانون الأول عام 1981 وأعلن على أثرها الإضراب العام في الجولان بتاريخ 14 شباط 1982 واستمر \5\ أشهر وبسبب الظروف الدولية خاصة الغزو الإسرائيلي للبنان تم تعليق الاضراب دون أن تستطيع إسرائيل فرض الجنسية الإسرائيلية على السكان غير أنها فرضت بطاقات هوية كتب عليها \الجنسية غير محددة\.

يبلغ عدد المستوطنين اليهود في الجولان \20\ ألف يقطنون في مستعمرات إسرائيلية قامت على أنقاض القرى العربية ومازالت تعلن إسرائيل عن خطط لإقامة العديد من المستوطنات. صدرت العديد من القرارات عن الأمم المتحدة \الجمعية العامة ومجلس الأمن ومجلس حقوق الإنسان\ تنص على أن الجولان سوري وهو خاضع لسلطة الاحتلال ويجب أن يعود إلى السيادة السورية . بتاريخ 25\ آذار 2019 أصدر الرئيس الأمريكي قراراً ينص على الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان السوري المحتل وهذا ما يتنافى مع القرارات الأممية ذات الصلة ومع الواقع الحقيقي للجولان الذي كان عربياً سورياً وسيبقى فقرار الرئيس الأمريكي حول الجولان يمثل اعتداءً صارخاً على سيادة ووحدة الأراضي السورية وهو لا يملك الحق ولا الأهلية القانونية لتشريع الاحتلال واغتصاب أراضي الغير بالقوة. فالقرار يأتي تجسيداً للتحالف العضوي بين أمريكا وإسرائيل في العداء المحكم للأمة العربية ويجعل القرار الولايات المتحدة العدو الرئيسي للعرب.

إن السوريين يؤكدون بكل قوة أن الكون بأسره لا يستطيع تغيير الحقيقة التاريخية بأن الجولان كان وسيبقى عربياً سورياً. وإن تحرير الجولان بكافة الوسائل المتاحة وعودته إلى الوطن الأم سورية هو حق غير قابل للتصرف.. وعزيمة السوريين وتصميمهم واصرارهم على تحقيق عودة الجولان هي اليوم أكثر صلابة من أي وقت مضى والخيار الأمثل لتحريره هي المقاومة التي أثبتت نجاعتها وفعاليتها في تحرير الأرض المحتلة من الكيان الصهيوني ومقاومة المشاريع الأمريكية الصهيونية بالمنطقة. وسورية التي صمدت طيلة سنوات الحرب الثمانية وقدمت التضحيات الكبيرة والكثيرة قادرة على اجهاض كافة المخططات الصهيونية والامريكية المعادية بالمنطقة.. وستعلن نصرها الكبير مع القضاء على أخر إرهابي على الأرض السورية وتحرير الجولان الذي كان وسيبقى في قلوب السوريين جميعاً.. وستبقى سورية شعباً وجيشاً وقائداً عنواناً للعزة والكرامة العربية وسيبقى خيارها المقاومة لتحرير الأرض..

بقلم الدكتور خالد المطرود