الجيش يحبط محاولة مجموعة إرهابية التسلل والاعتداء على نقاط عسكرية عاملة في ناحية صوران بريف حماة الشمالي

الاثنين, ديسمبر 3, 2018 - 7:30pm

البوصلة

أحبطت وحدة من الجيش العربي السوري محاولة مجموعة إرهابية من تنظيم جبهة النصرة التسلل والاعتداء على نقاط عسكرية عاملة في ناحية صوران بريف حماة الشمالي في خرق جديد لاتفاق المنطقة منزوعة السلاح في إدلب.

وأفاد مراسل سانا في حماة بأن وحدة من الجيش العربي السوري رصدت تحركات إرهابيين من تنظيم “جبهة النصرة” في محيط بلدة مورك قرب الحدود الإدارية لمحافظة إدلب وذلك بغية شن اعتداء على نقاط عسكرية متمركزة في تل بزام ومحيطه شمال بلدة صوران.

وأشار المراسل إلى أنه تم التعامل مع محاولة التسلل برمايات مدفعية أدت إلى إيقاع خسائر مؤكدة في صفوف الإرهابيين ما أجبر من تبقى منهم على الفرار باتجاه بلدة مورك.

وأحبطت وحدات من الجيش أمس محاولتي تسلل مجموعات ارهابية انطلاقا من جنوب كل من قرية الزكاة وبلدة اللطامنة باتجاه نقاط عسكرية متمركزة في المنطقة لحماية البلدات الآمنة في ريف حماة الشمالي وأوقعت في صفوف الإرهابيين خسائر بالأفراد.

وتنتشر في عدد من القرى والبلدات والمدن على جانبي الحدود الإدارية لمحافظتي حماة وإدلب مجموعات إرهابية تابعة لتنظيمات تكفيرية منها “كتائب العزة” و”الحزب التركستاني” وغيرها المنضوية تحت راية “جبهة النصرة” التكفيرية وتعمل جاهدة لإفشال اتفاق المنطقة منزوعة السلاح عبر اعتداءاتها المتكررة على النقاط العسكرية والمدنيين.