(كلاسيكو) فرنسا لسان جيرمان

الاثنين, أكتوبر 29, 2018 - 10:15am

البوصلة

ضرب باريس سان جيرمان حامل اللقب 3 عصافير بحجر واحد حيث عزّز صدارته ورقمه القياسي لأفضل انطلاقة موسم في تاريخ الدوري الفرنسي لكرة القدم عندما حقق فوزه الحادي عشر توالياً وحسم الكلاسيكو مع مضيفه وغريمه التقليدي مرسيليا 2-0 على ملعب "فيلودروم" في مرسيليا في ختام المرحلة الحادية عشرة.

ويدين باريس سان جرمان بفوزه إلى مهاجمه الدولي الواعد كيليان مبابي الذي منحه التقدّم في الدقيقة 65 بعد 3 دقائق من دخوله مكان الكاميروني إريك مكسيم تشوبو موتينغ، وساهم في صناعة الهدف الثاني الذي سجّله الدولي الألماني جوليان دراكسلر في الدقيقة الخامسة الأخيرة من الوقت بدل الضائع.

وتابع باريس سان جيرمان بدايته الرائعة محلياً هذا الموسم وحقّق العلامة الكاملة للمباراة الحادية عشرة توالياً معزّزاً الرقم القياسي الذي كان حطّمه قبل أسبوعين وكان 8 انتصارات بحوزة أولمبيك ليل منذ موسم 1936-1937، وعادل أفضل انطلاقة لفريق في البطولات الأوروبية الخمس الكبرى والمسجّلة باسم توتنهام الإنكليزي موسم 1960-1961.

وكرّس باريس سان جيرمان عقدته للنادي المتوسطي الذي لم ينجح في الفوز عليه في مباريات الكلاسيكو الـ18 الأخيرة بينهما في مختلف المسابقات. ويعود الفوز الأخير لمرسيليا إلى 27 تشرين الثاني/ نوفمبر 2011 على ملعب "فيلودروم" بثلاثية نظيفة.

وعاد فريق العاصمة إلى سكة الانتصارات التي توقفت الأربعاء الماضي بتعادله مع ضيفه نابولي الإيطالي 2-2 في الجولة الثالثة من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وأبقى الألماني توماس توخل مدرب سان جيرمان على مبابي على مقاعد البدلاء قبل أن يدفع به في نصف الساعة الأخيرة مكان موتينغ فنجح في تسجيل هدف الفوز بعد 3 دقائق من دخوله ومن أول لمسة للكرة.

كما جلس لاعب الوسط أدريان رابيو على مقاعد البدلاء، فيما غاب الهداف الدولي الأوروغوياني يكافاني صاحب هدف التعادل الموسم الماضي في الوقت بدل الضائع (2-2) بسبب إصابة في الفخذ تعرّض لها في التدريبات الجمعة.