الشيخ الغريب:كما انتصرت سورية في حرب تشرين تنتصر الآن على الإرهاب

الأحد, أكتوبر 7, 2018 - 10:15pm

البوصلة

أكد شيخ الموحدين المسلمين في لبنان الشيخ نصر الدين الغريب أن سورية بتضحيات جيشها وبدعم حلفائها في محور المقاومة خرجت منتصرة في معركتها ضد الإرهاب.

وشدد الغريب في بيان على أن سورية كما انتصرت على العدو الصهيوني بقيادة الرئيس الراحل حافظ الأسد في حرب تشرين التحريرية ها هي اليوم ورغم المؤامرة الكونية التي تستهدفها تخرج منتصرة على الإرهاب والتكفير بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد وببسالة الجيش العربي السوري وصمود شعبها.

بدوره أكد المؤتمر الشعبي اللبناني أن حرب تشرين التحريرية شكلت رداً قومياً على الصهاينة المحتلين وحلفائهم الأطلسيين وأعادت الثقة لدى العرب في قدرتهم العسكرية رغم التفاوت في ميزان القوى مع العدو الصهيوني.

ونوه المؤتمر الشعبي في بيان بالإنجازات الميدانية الكبيرة التي حققتها حرب تشرين والتي سعى الأميركيون بكل طاقتهم إلى تبديد نتائجها السياسية من خلال الاستفراد بكل دولة عربية على حدة وجعل بعض أنظمتها تابعة لهم والخروج بما يدعى “مشروع الشرق الأوسط الكبير” لتقسيم المنطقة العربية خدمة لمشروع “اسرائيل الكبرى” ومصالح القوى الأطلسية.

ورفع المؤتمر في بيانه بمناسبة ذكرى حرب تشرين تحية إجلال وإكبار لكل الأبطال الذين حققوا هذا الانتصار وللشهداء الذين أوقدوا بدمائهم شعلة النصر لتبقى مرشداً لكل عربي حر يسعى إلى تحرير الأرض من الاستعمار والصهيونية.