أهالي الريف الغربي لدرعا من مركز الإقامة المؤقتة في زيزون: انتصارات الجيش أحيت آمالنا بالعودة إلى قرانا

الثلاثاء, يوليو 10, 2018 - 2:30pm

البوصلة

يحدو الأمل عشرات العائلات المهجرة من قرى وبلدات الريف الغربي لمحافظة درعا القاطنين بمركز الإقامة المؤقتة في زيزون بالعودة إلى مناطقهم التي خرجوا منها هربا من إجرام التنظيمات الإرهابية.

الأهالي في مركز الاقامة المؤقتة بمعسكر طلائع البعث استقبلوا بكثير من الفرح وأهازيج الترحيب والامتنان وحدات الجيش العربي السوري التي انتشرت في القرى والبلدات التي تم تطهيرها من الارهاب ومنها زيزون داعين في تصريحات لمراسل سانا إلى استمرار العمليات العسكرية حتى تحرير آخر شبر من المحافظة من رجس التنظيمات الإرهابية التي طردتهم من منازلهم وسرقت أرزاقهم وممتلكاتهم.

وجدد الأهالي دعمهم لبواسل الجيش العربي السوري ووقوفهم معهم في خندق واحد دفاعا عن الوطن والتصدي لهذه الحرب الارهابية العدوانية التي تشن عليه منذ اكثر من سبع سنوات مؤكدين أن انتصارات الجيش المتلاحقة على التنظيمات الارهابية على امتداد مساحة المحافظة وتقهقر الإرهابيين وانكسارهم المتواصل أمام عمليات الجيش تقرب المسافة وتختصر الوقت وصولا إلى تطهير ربوع الوطن من الارهاب وبدء صفحة جديدة في حياة السوريين عنوانها الإعمار والبناء والأمن والسلام.

أبو أحمد الشلهوب من بلدة الشيخ مسكين أحد القاطنين وأسرته في المركز دعا إلى الاسراع باعادة الاهالي الى بلدتهم التي هجروا منها بفعل التنظيمات الإرهابية بعد أن أمنت وحدات الجيش بلدات داعل وابطع بانضمامها الى المصالحات المحلية وانصياع مسلحيها وتسليم اسلحتهم على وقع انتصارات الجيش.