حوالي 30 ألف طالب يتوجهون إلى امتحانات كلية العلوم بعد العيد مباشرة

الخميس, يونيو 14, 2018 - 12:30am

البوصلة

أكد نائب عميد كلية العلوم بجامعة دمشق الدكتور عبد اللطيف هنانو: استعداد الكلية لاستقبال الطلبة في امتحانات الفصل الثاني بعد العيد مباشرة بتاريخ 19/6 وأن جميع الأمور جاهزة من حيث تأمين القاعات وتجهيزها بالمراوح المطلوبة لتأمين ظروف الراحة للطلبة قدر الإمكان، ومن حيث المراقبة وتأمين المستلزمات الامتحانية. مشيرا إلى أن التأخير بموعد الامتحان يعود لوجود الكثير من الجلسات العملية للطلبة والتي استمرت حتى وقت متأخر، كما يعود لعملية التنسيق والتعاون مع الكليات التي لديها أعداد طلاب كبير جدا وتحتاج إلى الاستفادة من الأمكنة في كلية العوم حيث تم التقاطع مع كل من كلية الحقوق والاقتصاد لتوفير قاعات لامتحاناتهم.
وبين هنانو : أن حوالي 30 ألف طالب من جميع السنوات في الكلية سوف يتوجهون إلى امتحانات الفصل الثاني، منهم 28 الف طالب مسجل بشكل نظامي في الكلية وما تبقى هم الطلاب الضيوف الذين استمروا بالدراسة في جامعة دمشق، ويتقدم الطلبة بشكل فعلي إلى 520 مقررا ضمن ثلاث جلسات امتحانية تبدأ من الساعة التاسعة صباحا وتستمر حتى الساعة الرابعة بعد الظهر.
وأكد نائب عميد الكلية للشؤون الإدارية أنه في هذا العام لا يوجد مراقبين من خارج الملاك، وقد تم استثمار طلاب الدراسات والموظفين والأساتذة والمعيدين للقيام بهذه المهمة، بحيث يكون في القاعة الامتحانية رئيس القاعة وهو عضو هيئة تدريسية وأمين القاعة ويجب أن يكون من الفنيين المخبريين وأربعة مراقبين.
وتجدر الإشارة أن الامتحانات في الكلية تستمر حتى 23 الشهر القادم. وأن إدارة الكلية عقدت اجتماعا موسعا مع المراقبين للتأكيد على حقوق الطالب في الامتحانات وعلى تنفيذ ومعرفة الآليات والتعليمات الامتحانية لكي تظهر بأفضل صورة.
ونوه هنانو: أنه من ضروريات التقدم للامتحان هو ترافق الهوية الشخصية مع البطاقة الجامعية وفي حال عدم توفر احداها نترك الطالب في القاعة ويستمر في امتحانه حتى لا يخسر فرصته في التقدم، ثم نبحث في الأوراق عن بياناته في شؤون الطلاب. للتأكد أن هذا الطالب موجود لدينا مع توجيه شفوي له حتى لا تتكرر المشكلة.