اتحاد علماء بلاد الشام يدين جرائم العدو الصهيوني في فلسطين المحتلة

الأربعاء, مايو 16, 2018 - 12:00pm

البوصلة

أدان اتحاد علماء بلاد الشام الأعمال الإجرامية التي يرتكبها العدو الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني من قتل وتدمير واحتلال للأراضي المقدسة.

وأكد الاتحاد في بيان تلقت سانا نسخة منه اليوم أن صمود الشعب الفلسطيني في وجه آلة الحرب والعدوان التي تتمثل بالكيان الصهيوني الغاصب ليس مستغربا لأنه صاحب حق وألف التضحية والبذل في سبيل حماية أرضه ومقدساته وما يثير الغضب هو موقف بعض الدول العربية التي تدعي العروبة والإسلام بل كانت أداة رخيصة للعدوان الصهيوأمريكي ضد شعوب المنطقة والوصي الخائن على قضايا الأمة العربية.

ودعا الاتحاد الشعب الفلسطيني إلى الوقوف صفا واحدا لمواجهة سياسة العدوان القائمة على الظلم وسلب أصحاب الحق حقهم وتكريس الاحتلال الغاشم متنكرة لحق الشعب الفلسطيني في أرضه لافتا إلى أن دماء الشهداء ستكون بداية نهاية الكيان الظالم وستكون سياسة العدوان ودعم دول الطغيان الغربي ومواقف الخيانة والأدوات الرخيصة حافزا لدى الشرفاء والمقاومين لدعم أهالي فلسطين والوقوف في صفهم.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي ارتكبت مجزرة أمس بحق الشعب الفلسطيني سقط ضحيتها عشرات الشهداء وآلاف الجرحى خلال اعتدائها على المشاركين في مسيرات العودة في قطاع غزة بالتزامن مع نقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس المحتلة.