شعيب محمد .. رحلة بطولة من الغاب إلى دير الزور

«شهادتك تبث فينا أملا بأيام قادمة، وتوقظ فينا حنينا دائما.. أعوام ثلاثة ولازلت حاضرا في وجدان من أحبك»، بهذه العبارة افتتحت أخت الشهيد حيان ابراهيم حديثها عن بطولات الشهيد، مستذكرة.. «آخر عبارة قلتها لعناصرك وأنت تغالب النزيف «أكملوا المهمة»… مرت ثلاث سنوات ولازالوا رفاقك يكملون المهمة، ولازلنا من خلفهم أيضا نحمل أمانة ذكراك الغالية.. بالشهادة جعلت من الموت باباً للحياة وبشجاعتك وبطولتك رسمت لنا درباً وحكاية وأمنيات».

الشهيد البطل شعيب محمد محمد والذي التحق بالاحتياط بتاريخ 1/9/2012 بالفرقة السابعة في الجيش العربي السوري كان موظفاً بمديرية زراعة الغاب في ريف حماة لبى نداء الوطن والتحق مع زملائه  للدفاع عن وطنه

بدأ خدمته بدورة تدريبية لمدة عشرين يوم في مقر اللواء 67 وبعدها تم سفرهم بمهمة وطنية عسكرية الى مدينة دير الزور شارك بالعمليات الحربية بمنطقة الجبيلة بدير الزور حتى دحر منها الارهاب ،بعدها تم نقلهم الى منطقة الحويقة لتامين طريق الامداد وثبتوا مواقعهم بدخولهم الى مبنى الخدمات الفنية بالمنطقة ،هنا دخلت مجموعة ارهابية متخفية بلباس الجيش العربي السوري لتبدأ  اشتباكات قوية بين عناصر الجيش العربي السوري المتواجدين في المنبى والمجموعة الارهابية. فتح شعيب نيران رشاشه ليحصد من المرتزقة الارهابيين العشرات وليقوم بتأمين رفاقه بالسلاح حتى يأخذوا مواقع دفاعية ونجح في حمايتهم وتأمينهم إلا أن رصاصات غادرة جعلت روحه تفارق جسده لترمي السلام كل يوم على رفاق السلاح.
نال البطل شرف الشهادة بتاريخ 1/2/2013، ويُذكر أن الشهيد البطل شعيب أخٌ لشهيد مغوار لحقه بعد شهور والذي كان مرافقاً لرتل المغاوير ذائع الصيت “نجم سهيل” في الجيش وسنذكر قصته البطولية في وقفات قادمة من قصة بطولة.
تم نقل جثمانه الطاهر ودفنه في مسقط راسة قرية نهر البارد التابعة لمنطقة الغاب في محافظة حماه بتاريخ 2/2/2013

وفي الختام نهدي سلاما طأطأت حروفه رؤوسها خجلة وتحية تملؤها المحبة إلى كل شهيد قدم روحه.. ليحا  الوطن...... ‏

سلام على روحك الطاهرة وسلام على رفاقك ممن سبقوك ومن هم على الطريق مشاريع شهادة حقيقية في أي لحظة.

للتواصل 0957744115