بوتين: تصرفات أمريكا تفاقم الكارثة الإنسانية في سورية.. ويدعو لجلسة طارئة لمجلس الأمن

السبت, أبريل 14, 2018 - 12:00pm

البوصلة_وكالات

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم أن عدوان الولايات المتحدة وحلفائها على المنشآت العسكرية والمدنية في سورية يعتبر انتهاكاً لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي دون تفويض من مجلس الأمن.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن بوتين قوله: إن “قيام الولايات المتحدة بدعم من حلفائها بقصف منشآت القوات المسلحة والبنية التحتية لسورية بالصواريخ دون تفويض من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة يعتبر انتهاكاً لميثاق الأمم المتحدة وقواعد ومبادئ القانون الدولي وهو عمل من أعمال العدوان ضد دولة ذات سيادة في طليعة مكافحة الإرهاب”.

وأوضح بوتين أن تصرفات الولايات المتحدة تؤدي إلى تفاقم الكارثة الإنسانية في سورية وزيادة معاناة السكان المدنيين.

ودعا بوتين الى عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لمناقشة عدوان أمريكا وحلفائها على سورية.

وكانت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة اكدت في بيان اليوم أن منظومات دفاعنا الجوي تصدت “بكفاءة عالية لصواريخ العدوان وأسقطت معظمها” في حين تمكن بعضها من إصابة أحد مباني مركز البحوث في برزة الذي يضم مركزا تعليميا ومخابر علمية واقتصرت الأضرار على الماديات.