أهم وصايا الفنانين عام 2017 … وصية منى واصف كانت اجرئها

الثلاثاء, ديسمبر 12, 2017 - 5:00am

البوصلة

يزخر عام 2017، بالعديد من التصريحات التي أثارت جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي أدلى بها مشاهير عرب وعالميين، سواء في لقاءات صحفية أو عبر شبكة الإنترنت، والتي نستعرض أبرزها في السطور التالية:

شيرين عبد الوهاب…ما بين “الهضبة” وتونس وملكة الأردن

تعتبر المطربة المصرية شيرين عبد الوهاب، من أكثر الفنانين العرب إثارة للجدل خلال 2017، بسبب إطلاقها لعدد من التصريحات التي سببت هجوما كبيرا عليها.

وكانت البداية في شهر يناير/كانون الثاني، عندما هاجمت المطرب المصري عمرو دياب، في حفل زفاف الممثل المصري عمرو يوسف على الممثلة السورية كندة علوش، وأشارت إلى أن زمنه ولى، وأنه “كبر وراحت عليه” بحسب تعبيرها، وهو التصريح الذي أغضب جمهور دياب بشدة، لتنفي من بعدها إن كان هو المعني في تصريحها.

ولكن خرجت شيرين في شهر يوليو/تموز، لتؤكد أثناء حضورها مهرجان قرطاج الغنائي في تونس، أن عمرو دياب هو المقصود من تصريحها في حفل زفاف عمرو يوسف وكندة علوش، وتابعت هجومها عليه، لتؤكد أنه إذا كان ملقب بـ “الهضبة” فإنها “هرم”.

أيضا في شهر يوليو/تموز، أخطأت شيرين عبد الوهاب، عندما سخرت من اسم دولة تونس، خلال حفل لها في مهرجان قرطاج، وأشارت مازحة إلى أن اسمها “بقدونس”، وهو ما أغضب التونسيين.

وفي شهر أكتوبر/تشرين الأول، أخطأت شيرين عبد الوهاب، عندما أشارت في حفل لها في البحر الميت، إلى أن الملكة رانيا العبدلله، ملكة الأردن “أميرة”، لتسارع بالاعتذار على خشبة المسرح، وتبرر هذا بأنها أوشكت على بلوغ الأربعين عاما، بحسب صحيفة “الوطن” الكويتية.

ثم في شهر نوفمبر/تشرين الثاني، اختتمت شيرين عبد الوهاب سلسلة تصريحاتها المثيرة للجدل، عندما انتشر فيديو قديم لها، والذي تظهر فيه في أحد حفلاتها في إمارة الشارقة الخليجية، وهي تنصح إحدى معجباتها بشرب مياه مستوردة، بعد أن طلبت منها أن تؤدي أغنيتها الشهيرة “ماشربتش من نيلها”.

وأثار ذلك التصريح غضب المصريين بشدة، وطالبوا بسحب الجنسية منها، لتقوم نقابة الموسيقيين المصريين بوقفها عن العمل، ولكنها سامحتها بعد ذلك، بعد أن اعتذرت شيرين للشعب المصري عما بدر منها في الحفل.

نجلاء بدر…مشروع زواج ومثلية جنسية

أثارت الممثلة المصرية نجلاء بدر جدلا واسعا، بتصريحاتها، في برنامج “أنا وأنا”، على قناة “ON E” المصرية، ومنها أنها كانت ستتزوج من المطرب المصري محمد منير، ولكن الزيجة لم تتم بعد أن تهرب منها، قبل موعد الزفاف بأربعة أيام، وكذلك عندما صرحت بأنها تلقت عروض لإقامة علاقات مثلية مع ثلاثة سيدات.

حورية فرغلي…قصة حزينة

تعاطف العديد من زوار مواقع التواصل الاجتماعي، مع الممثلة المصرية حورية فرغلي، عندما كشفت في برنامج “هنا العاصمة”، على قناة “سي بي سي” المصرية، بأنها حرمت من الإنجاب بعد أن استئصلت رحمها، نتيجة لمرض أصيبت به، وكذلك عندما صرحت بأنها كانت ستتزوج في عام 2002، ولكن توفي خطيبها قبل يوم من حفل زفافهما.

القصبي وعمرو خالد

شن الممثل السعودي ناصر القصبي هجوما على الداعية الإسلامي عمرو خالد، في شهر سبتمبر/أيلول، ووصفه بـ “الداعية المعتوه”، بسبب أسلوب دعواته لجمهوره أثناء أدائه لمناسك الحج في الأراضي المقدسة، وطلبه من الله تعالى أن يستجيب لكل أمنياتهم التي عبّروا عنها في تعليقاتهم على صفحته الرسمية على “فيسبوك”.

وغرد ناصر القصبي على “تويتر”: “هذا الداعية المعتوة يرينا كيف يحول جوهر(فكرة الدعاء) الى دروشه ومسخرة مقيتة. الجميل ماكان بالأمس مسموعاً بتبجيل اصبح اليوم مثير للشفقة”.

ومن جانبه، رد عمرو خالد على اتهامات ناصر القصبي له وهجومه عليه، من خلال مداخلة هاتفية مع قناة “العربية”، والتي أكد فيها أن الفيديو المتداول له وأثار غضب الناس مجتزأ وليس كاملا من برنامج كان يقدمه للشباب من مختلف البلدان عبر قنواته على مواقع التواصل الاجتماعي، والذي يتحدث فيه عن وصايا الرسول صلى الله عليه وسلم في حجّة الوداع.

وصية منى واصف

أعلنت الفنانة السورية، منى واصف، في نوفمبر/تشرين الثاني، عبر إذاعة “المدينة” في برنامج “المختار”، عن عمرها الحقيقي، وهو 75 عاما.

وكشفت الفنانة أن وصيّتها هي أن تدفن في مدافن والدتها المسيحية، وأضافت “إن لم يوافقوا، فليدفنوني في مدفن والدي في باب صغير بمدينة دمشق”.

ياسمين صبري…زواج وطلاق

تعتبر الممثلة المصرية ياسمين صبري، من أكثر الشخصيات رواجا على شبكة الإنترنت، بسبب مشاركتها بصورة يومية لأحدث صورها على “إنستغرام”، وفي شهر أكتوبر/تشرين الثاني، فجرت مفاجأة أثناء حلولها ضيفة في برنامج “صاحبة السعادة”، على قناة “سي بي سي” المصرية، وهي أنها متزوجة من شخص من خارج الوسط الفني.

ولكن بعد مرور أيام من إعلانها، انتشرت أنباء حول طلاق ياسمين صبري من زوجها.

هند صبري عن التحرش الجنسي

أكدت الممثلة التونسية هند صبري، أن التحرش الجنسي في داخل الوسط الفني العربي متواجد، مثلما هو متواجد في عاصمة الفن الأمريكي هوليوود.

وأفصحت صبري في لقاء لها مع برنامج “كل يوم” على قناة “ON E” المصرية، 14 نوفمبر/ تشرين الثاني، إن التحرش الجنسي موجود ولكنها لم تعايشه.

وبينما صرحت بأنها لا تحب الإدلاء برأيها في قضايا مختلفة، وتفضل الاحتفاظ برأيها لنفسها، لأنها “اتلسعت كثيرا” بحسب تعبيرها، فإنها لم تنف وجود تحرش في الوسط الفني العربي، خصوصا لمن يبحثن عن فرصة لدخول عالم الفن، بالاعتماد على جمالهن.

أحمد الفيشاوي…لفظ خارج

أثار الممثل المصري أحمد الفيشاوي، جدلا واسعا على شبكات التواصل الاجتماعي، بعدما تلفظ بلفظ خارج في افتتاح مهرجان الجونة السينمائي، في شهر سبتمبر/أيلول، ولكنه اعتذر عنه فيما بعد.

دي نيرو وكريستين ستيوارت وشوارزنغر ضد ترامب

هاجم عدد من نجوم هوليوود، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، خلال عام 2017، ومنهم نجم أفلام الحركة أرنولد شوارزنغر، الذي هاجمه في شهر فبراير/شباط، بعد أن سخر من عدم تحقيق برنامجه للمسابقات “The Apprentice” لمشاهدات عالية، عكس وقت تقديم ترامب له.

ورد شوارنغر على سخرية ترامب عبر “إنستغرام”، قائلا له: “”لدي فكرة عظيمة يا دونالد، ما رأيك لو تبادلنا المناصب، بحيث تعود للتفزيون لأنك تملك خبرة عظيمة في نسب المشاهدة العالية وأنا أصبح رئيسا بحيث سيرتاح للناس النوم براحة من جديد”.

عبرت الممثلة الأمريكية كريستين ستيوارت، في لقاء لها مع مجلة “فارايتي”، في شهر يناير/كانون الثاني، عن اندهاشها من اهتمام دونالد ترامب الشديد بها، بعدما أطلق سلسلة من التغريدات عنها عبر “تويتر” في عام 2012، بعد خيانتها لصديقها الممثل روبرت باتنسون.

وقالت: “”كان غاضبا مني قبل بضعة سنوات، حقا لقد كان مهووسا بي بالكامل، والأمر كان جنونيا برمته”، وأضافت: “لم أفهم مغزى الاهتمام حينها ولم استطع فهمه حتي الآن، هل هذا حقا يحدث الأمر حقا جنونيا”.

انتقد الممثل الأمريكي روبرت دي نيرو دونالد ترامب، أثناء تكريمه من “جمعية الفيلم الأمريكي” في مايو/آيار، بسبب إجراءاته الصارمة تجاه الوافدين إلى أمريكا.

وقال: “نحن جميعا من نشارك في صناعة السينما من مخرجين وممثلين وكتاب وطاقم عمل وجمهور أيضا ندين بالكثير إلى شارلي شابلن، المهاجر الذي من المحتمل جدا ألا يتمكن من دخول بلادنا اليوم بسبب الإجراءات الصارمة، أتمنع نمنع شارلي شابلن الجديد من دخول أمريكا”.

“بحضوركم اليوم، أنتم تدعمون الفن من أجل جميع أفراد المجتمع، أنتم تدعمون شارلي شابلن، والأعمال العظيمة التي يقدمها مارتن سكورسيزي وباري ليفنسون، والكوميديان الأبله روبرت دي نيرو، وتدعمون المبالغ فيها ميريل ستريب —ساخرًا من وصف دونالد ترامب لها- وجميع ما تحبون وما تحتاجون إليه”.