هكذا ستكافح واشنطن بمفردها في سبيل سوريا!

الأحد, نوفمبر 19, 2017 - 12:45am

البوصلة

أعلنت الولايات المتحدة نيتها "الكفاح من أجل العدالة" في سوريا بمفردها، إذا فشل مجلس الأمن الدولي في التوصل إلى موقف مشترك تجاه المسؤولين عن استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا.

وأوضحت مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، اليوم السبت: "الإجراءات التي اتخذتها روسيا اليوم وفي الأسابيع الأخيرة تهدف إلى تباطؤ وتشتيت وتدمير الجهود الرامية إلى مساءلة المسؤولين عن الهجمات الكيميائية في سوريا".

وفي وقتٍ اعتذرت فيه هايلي في خطابها من أُسر ضحايا الأسلحة الكيميائية في سوريا، وكذلك "أطفال سوريا والنساء والرجال، الذين قد يصبحون ضحايا في المستقبل"، أكدت أن "الولايات المتحدة مع آخرين في المجلس (الأمن) لن يستسلموا في سعيهم لتحقيق العدالة" لأقارب" الضحايا.

وختمت بالقول إننا"سنواصل، جنباً إلى جنب مع هذا المجلس (الأمن) أو بمفردنا، غير مرتبطين بعرقلة روسيا، الكفاح من أجل العدالة وتقديم مرتكبي الجرائم في سوريا"، مشيرة إلى أن استخدام روسيا لحق النقض (فيتو) بهذا الشكل الكثيف يقدم استنتاجات بشأن العديد من القضايا.

وأسقطت روسيا مشروع قرار قدّمته اليابان لتمديد مهمّة بعثة التحقيق في استخدام السلاح الكيميائي في سوريا.

 روسيا استخدمت حقّ النقض للمرة الثانية خلال 24 ساعة لإسقاط المشروع الذي نال 12 صوتاً وعارضته بوليفيا إلى جانب روسيا، وامتنعت الصين عن التصويت.

وأمس الجمعة كذّب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف تصريحات مندوبة الولايات المتحدة لدى مجلس الأمن الدولي نيكي هايلي، حول محاولات واشنطن صياغة مشروع قرار مشترك مع موسكو بشأن كيميائي سوريا.