يوفنتوس يعاقب بينيفينتو وميلان يعمق جرح ساسولو

الاثنين, نوفمبر 6, 2017 - 18:45

البوصلة

احتفل يوفنتوس، بطل المواسم الستة الأخيرة، بالذكرى الـ120 لتأسيسه بأفضل طريقة بعدما أصبح على بعد نقطة من الصدارة، بتحويله تخلّفه أمام ضيفه بينيفينتو إلى فوز 2-1 في المرحلة 12 من الدوري الإيطالي.
واستفاد يوفنتوس من اكتفاء نابولي وإنتر ميلان بالتعادل مع كييفو صفر-صفر وتورينو 1-1 على التوالي.
على ملعب "اليانز ستاديوم"، اعتقد يوفنتوس أنه سيكون أمام مهمّة سهلة ضد ضيف دخل تاريخ الدوري كأول فريق يخسر مبارياته الـ11 في الأولى في الدرجة الأولى، لكنه عانى الأمرين لتحقيق فوزه الرابع على التوالي والعاشر هذا الموسم بعدما أنهى الشوط الأول متخلّفاً قبل أن يتدخّل الأرجنتيني غونزالو هيغواين لإدراك التعادل، ثم سجّل الكولومبي خوان كوادرادو الثاني.
ودفع رجال أليغري ثمن الفرص الضائعة بعدما تخلّفوا في الدقيقة 19 من ركلة حرة رائعة نفّذها أماتو تشيتشريتي في مرمى الحارس البولندي فويسييتش تشيسني الذي لعب أساسياً على حساب القائد المخصرم جانلويجي بوفون.
وجاء الفرج ليوفنتوس في بداية الشوط الثاني عبر هيغواين الذي واصل تألّقه في الآونة الأخيرة وأدرك التعادل بتسديدة جانبيّة "طائرة" إثر تمريرة عرضية من الفرنسي بليز ماتويدي (57)، مسجّلا هدفه الرابع في المباريات الثلاث الأخيرة والسابع هذا الموسم في الدوري والتاسع في جميع المسابقات.
واكتملت عودة البطل وتقدّم في الدقيقة 65 عبر كوادرادو الذي وصلت الكرة من الجهة اليمنى عبر البرازيلي اليكس ساندرو فحولها برأسه في الشباك.
بدوره، تغلّب ميلان على مضيفه ساسولو 2-0، ليكبّده خسارته الثامنة في البطولة هذا الموسم والثالثة على التوالي.
ورفع ميلان، الذي عاد لطريق الانتصارات الذي غاب عنه في المرحلة الماضية بخسارته أمام يوفنتوس، رصيده إلى 19 نقطة في المركز السابع، فيما توقّف رصيد ساسولو عند ثماني نقاط في المركز السابع عشر، بفارق نقطتين عن مراكز الهبوط.
ومن جهته، حقّق روما فوزاً مثيراً على مضيفه فيورنتينا 4-2، هو الرابع له على التوالي والتاسع هذا الموسم من اصل 11 مباراة (يملك مباراة مؤجلة ضد سمبدوريا)، فرفع رصيده إلى 27 نقطة في المركز الخامس.
وحقق نادي العاصمة رقماً قياسياً من حيث عدد الانتصارات المتتالية خارج قواعده إذ بلغت 12 امتدادا من الموسم الماضي.
وتقدّم فريق المدرب اوزيبيو دي فرانشيسكو، القادم من انتصار كبير على تشلسي بطل إنكلترا (3-صفر) في دوري ابطال أوروبا، مرتين عبر البرازيلي جيرسون سانتوس (5 و30) لكن فيورنتينا أدرك التعادل أولا عبر الفرنسي جوردان فيريتو (9) ثم الأرجنتيني جيوفاني سيموني (39).
وبقيت النتيجة على حالها حتى نهاية الشوط الأول، قبل أن يضرب نادي العاصمة في بداية الثاني بهدف لليوناني كوستاس مانولاس (50) ثم حسم اللقاء والنقاط الثلاث بهدف رابع سجله في الدقيقة 87 عبر الأرجنتيني دييغو بيروتي.
وعمّق كالياري جراح ضيفه هيلاس فيرونا وحقق فوزه الرابع هذا الموسم بتغلّبه عليه بهدفين للوكا تشيبيتيلي (28) وباولو فاراغو (85)، مقابل هدف للأرجنتيني برونو زوكوليني (6).