دلمون يعطي أمل ثقافي جديد للشباب السوري

الخميس, سبتمبر 14, 2017 - 09:15

البوصلة

  أقام دار دلمون الجديدة للطباعة والنشر مسابقة شعرية أدبية للشباب السوري في مكتبة الأسد الوطنية بدمشق .
دام برس حضرت الحفل وأتت ببعض اللقاءات ، لنتابع ..
عفراء هدباء مديرة دار دلمون للطباعة والنشر قالت لدام برس :دار دلمون الجديدة عمرها 3 سنوات تأسست في عام 2015،اسم دلمون يعني ارض الحياة التي قصدها
جلجامش للبحث عن زهرة الخلود وشعارها الثور المجنح.
مسابقة الكلمة الشعرية الاولى انطلقت ضمن مؤتمر صحفي في تاريخ 15/7  في مكتبة الاسد وكانت مسابقة شعرية ادبية سنوية موجهة للشباب ، هذه السنة كانت للشعر وفي السنة المقبلة ستكون للقصص الصغيرة ومن بعدها للروايات.
 اليوم قمنا بحفل توزيع جوائز ل3 فائزين قدمنا لهم دروع وشهادات تقدير ومبالغ مالية بسيطة وسنتقوم بطبع دواوينهم تشجيعا لهم وإعطائهم فرصة لكي يبدعوا ويقدموا انتاجاتهم الشعرية ،بالإضافة الى قسم أجمل قصيدة هايكو  كان خناك 3 فائزين قدمنا لهم شهادات تقديرية .
تم اختيار الفائزين من خلال دراسة اسلوب ومضمون ديواوين الشعر التي قدمها المشتركين والاتفاق على من يستحق والاجرد.
 هدف الدار اعطاء الشباب فرصة لكي يعبروا عن نفسهم خصوصا في هذا الوقت الذي تمر به بلدنابعد مرور 7 سنوات من الازمة،ودعمهم للوقوف على اول درجة في سلم الابداع والانتاج الثقافي .
عدد المشاركات كانت نسبيا قليلة لأننا توجهنا لعمر معين وكان لدينا شرط وجود 12 قصيدة .
نور طلال نصرة الفائزة الاولى في مسابقة دار لمون قالت: فرصة مميزة التي أتيحت لي المشاركة على الساحة الأدبيةلاننا اليوم  بحاجة مهمة لهذه الفعاليات لنستطيع نحن الشباب أن نثبت اصرارنا على الحياة وان نأكد للعالم اننا شعب حي.
مجموعتي تحمل عنوان "جدران عازلة للصوت " أغلبها قصائد أنثوية تحكي عن الحب والانا الانثوية بالاضافة لوجود قصيدتان وطنيتان .
عماد حبيب الفائز الأول قال :كنت أتمنى ان أكون الاول في هذه المسابقة الشعرية لكنني سعيد بفوز من كان له الحق في هذه الجائزة .
تجربتي في هذه المسابقة جدا جميلة ولولاها لم يكن في ذهني أنشر ماقمت بكتابته منذ سنة تقريبا،بالاضافة الى ان الجائزة اليوم كانت بالنسبة لي معنوية لانها دافع للاستمرار،واليوم بعد ان ينشر دواني الشعري سيكون لدي حافز أكبرلاستمرار بديوان ثاني.
دواني الشعري "روئ سقطت شعرا" بداخله 19 قصيدة،يحكي الحوار مع الذات بمواضيع  وجدانية وفلسفية.
احمد العجة الفائز الثاني قال لدام برس:هذه المبادرة مساندة حقيقية للثقافة وانها تفتح آفاق الكثير من فرص الشباب ، تجربتي جدا مهمة تضيف لحياتي لمسة ناعمة في الادب والشعر.
ديواني الشعري الذي سيطبع حامل عنوان "ملامح من الروح" باعتبار أن الشعر هو  روح حقيقة للانسان .