رومنسية فرنسا إلى الصين ذاهبة إلى الزوال

الأربعاء, سبتمبر 16, 2015 - 10:45pm

البوصلة - رصد
يحاول وزير المالية الفرنسي ميشيل سابين إقناع المسؤولين الصينيين بأن ينحوا جانبا الصورة الرومانسية لفرنسا التي التصقت بأذهانهم وأن يركزوا على براعتها في الصناعة. 
ويزور الوزير الفرنسي هذا الأسبوع الصين، وخلال رحلته التي تسبق زيارة للرئيس فرانسوا أولوند سيرافقه رؤساء تنفيذيون من شركات كبرى كـ "إنجي"، و"أريفا"، و"كارفور"، و"بيجو"، و"سيترون" وغيرها.
وقال مسؤول فرنسي كبير قبل أن يبدأ سابين زيارة لبكين وشنغهاي "الصينيون كثيرا ما يقولون إن فرنسا رومانسية للغاية. هذا ما تسمعه 20 مرة في اليوم حين تكون في بكين".
وأضاف المصدر "يبدو الأمر لطيفا في البداية وبعدها تتعمق في الأمر ... أبلغت ذات مرة بأن السيارات الفرنسية رومانسية للغاية وعندما سألت عما يعنيه ذلك قالوا إنه لا يمكن الاعتماد عليها بشكل كامل".
وذكرت مصادر أنه من غير المنتظر توقيع عقود كبيرة خلال زيارة سابين لكن الوزير سيبذل جهدا لإقناع ما كاي نائب رئيس الوزراء الصيني بقدرة فرنسا على المنافسة.
وقال المصدر: "فرنسا ترتبط في أذهانهم بنمط حياة والرفاهية والتكنولوجيا النووية لكنهم لا يفكرون بالضرورة في إبداعها الصناعي. عندما تتحدث عن الجودة الصناعية يفكرون على الفور في ألمانيا".