ماملييف في حالة خطرة

الثلاثاء, سبتمبر 1, 2015 - 3:00am

دمشق - البوصلة

دخل الكاتب والشاعر والفيلسوف يوري ماملييف المستشفى وهو في حالة خطرة، وهو حامل جوائز أدبية وعضو في اتحاد الكتاب الروس، ويعتبر مؤسسا لتيار الواقعية الميتافيزية في الأدب. ترجمت أعماله إلى لغات كثيرة. من أشهر أعماله الأدبية روايات «رجل آخر» و«الدنيا والضحك» و«أجنحة الرعب» و«الزمن الضال».

ولد ماملييف في موسكو عام 1931 ثم تخرج من معهد اقتصاد الغابات بتخصص مهندس عام 1956. ومارس تدريس الرياضيات في مدارس للعمال حتى عام 1974 بالتزامن مع عمله الأدبي، ونشرت أعماله في تلك الفترة بشكل سري فقط.‏‏

انتقل ماملييف إلى الولايات المتحدة عام 1974 ثم إلى باريس بعد مرور تسع سنوات. كان الكاتب أثناء هجرته مدرسا للأدب الروسي، ثم عاد إلى موسكو بعد انهيار الاتحاد السوفييتي وألقى محاضرات في الفلسفة الهندية في جامعة موسكو الحكومية حتى عام 1999.‏‏