جهات عامة تتهرب من نظام البطاقة الذكية لتزويد سياراتها بالمحروقات!

الخميس, أغسطس 13, 2015 - 4:00am

البوصلة - صحف

أكدت رئاسة مجلس الوزراء في كتابها الموجه إلى الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية «محروقات» على عدم تعبئة مادتي المازوت والبنزين السائل لأي محطات الاستهلاك الذاتي غير المؤتمتة والواقعة ضمن نطاق المحور المؤتمت، وعدم التعبئة إلا لمحطات الاستهلاك الذاتي المؤتمتة حصراً والواردة وفق كتاب سابق لمجلس الوزراء رقم 1960/1 تاريخ 25/2/2015 وذلك لجميع الجهات الحكومية وفروعها بالمحافظات.
كما أكد كتاب المجلس على السماح لجميع الآليات والمركبات الحكومية العاملة وفق نظام البطاقة الذكية بالتعبئة من جميع محطات الاستهلاك الذاتي المؤتمتة، وإعلام المجلس خلال مدة أقصاها أسبوع بالإجراءات المتخذة بهذا الخصوص ولاسيما طريقة التقاص المالي التي تم اعتمادها لهذه الغاية.
وأشار الكتاب إلى أن هذه الإجراءات تأتي استكمالاً لمشروع البطاقة الذكية، وأنه لدى متابعة محطات الاستهلاك الذاتي تبين وجود عدد من محطات الاستهلاك الذاتي غير المؤتمتة ولا تزال تعمل حتى تاريخه بما يتعارض مع العمل وفق نظام البطاقة الذكية للوقود، علماً بأنه تم أتمتة عدد من محطات الاستهلاك الذاتي وتم التعميم على جميع الوزارات بإمكانية تعبئة سياراتها من هذه المحطات المؤتمتة (الاستهلاك الذاتي).
وفي هذا السياق أكد مصدر مسؤول أن بعض الجهات العامة تحاول الهروب من نظام البطاقة الذكية الخاص بتزويد السيارات الحكومية بالمحروقات، وذلك من خلال إحداث عدد من محطات الاستهلاك الذاتي لدى العديد من الجهات العامة، إذ بلغ عدد هذه المحطات أكثر من 200 محطة للهروب من نظام البطاقة الذكية ما استوجب بالتالي مخاطبة رئاسة الحكومة لمدير عام (محروقات) بهذا الخصوص، مشيراً إلى أن هذه المحطات ملاصقة للمحطات المؤتمتة.

المصدر: صحيفة الوطن السورية