طفلة تتخلى عن 33 سنتيمتراً من شعرها لمساندة صديقها المريض

الخميس, يوليو 30, 2015 - 10:00am

البوصلة – رصد
تخلت فتاة بريطانية صغيرة تدعى ليبي تاكر عن حلمها بأن يزداد شعرها الذهبي طولاً حتى تصبح النسخة الواقعية من الأميرة "رابونزيل" بطلة فيلم ديزني الشهير، ولكنها تخلت عن هذا الحلم ومعه شعرها الطويل بعد أن زارت صديقها، آيدن سيليك، 7 سنوات، في المستشفى، حيث يخضع للعلاج الكيميائي للعلاج من سرطان الكلى، عندما رأت أن العلاج جعله من دون شعر.
وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية ما فعلته هذه الطفلة وبأنها تأثرت كثيراً بما شاهدته في المستشفى، ولأنها تحب شعرها جداً، عرفت "ليبي" ما معنى أن يفقد صديقها شعره، فأرادت أن تعطيه إياه ولما عرفت أنه لا يمكنها ذلك لأن "أيدن" لا يرغب في ارتداء شعر مستعار، قررت "ليبي" أن تقرب المسافات بينهما بطريقة أخرى، فتخلت عن 33 سنتيمتراً من شعرها الأشقر وتبرعت بها لمؤسسة خيرية في بريطانيا، توفر الباروكات للفتيات والفتيان المصابين بالسرطان".
ولفتت الصحيفة إلى أنه "وبعد أن تخلت "ليبي" عن شعرها، قررت أن تعود لزيارة صديقها مجدداً بعد أن أصبحا قريبا الشبه لبعضهما البعض، وعندما رأى "أيدن" التصفيفة الجديدة لصديقته أعرب عن سعادته البالغة بذلك، ولم يكتف بشكرها فحسب على ما فعلته بل أهداها قلادة جميلة ليشكرها"، مضيفةً أن "ايدن الآن يخوض الأسبوع الخامس من العلاج الكيميائي، الذي يواصله في كانون الأول المقبل".