علي سليمان رمضان...على قدر اهل الكرم تأتي المكارم...

ان أبطال الجيش العربي السوري يستبسلون بالتصدي للعصابات الإرهابية المسلحة التكفيرية أقسموا أن تكون دمائهم الزكية وأرواحهم الطاهرة سياجاً منيعاً في وجه المتآمرين على أمن الوطن،

بتضحياتهم ينتصر الوطن على الإرهاب وبدمائهم يكتب تاريخ وطن رفض الذل والتبعية تلك الدماء التي تفجرت غضباُ في وجه المعتدين على الأرض والعرض أنهم الشهداء الذين عاهدوا ما صدقوا الله عليه فشهداؤنا الأبرار سطروا ملاحم البطولة والعزة والكرامة لتبقى سورية قوية صامدة في وجه المؤامرة الكونية التي تسعى لنيل من قوتها وعزتها ومنعتها .... واستقراره ... فشهداؤنا سيبقون خالدين في ذاكرة الوطن لانهم رووا بدمائهم الزكية تراب أرض الوطن‏

على قدر أهل العزم تأتي العزائم وعلى قدر أهل الكرام تأتي المكارم والشهيد البطل العميد علي سليمان رمضان واحد من أبناء الوطن الأبطال الغر الميامين عقد العزم على مواجهة الإرهاب والإرهابيين، وجعل من جسده درعاً لزملائه رفاق السلاح

ولد الشهيد البطل في محافظة اللاذقية 1957، متزوج وله أربعة أولاد و استشهد بتاريخ 27/6/2012 أثناء التصدي للمجموعات الإرهابية المسلحة و رقي إلى رتبة لواء ، ومنح وسام الإخلاص من الدرجة الأولى ، تقديراً لتضحياته في سبيل عزة الوطن وأمنه واستقراره، وسجل اسمه في سجل الخالدين.

للتواصل 0957744115