شفاء سيدة ثلاثينية حامل في الشهر السابع من كورونا بدمشق

الثلاثاء, أغسطس 25, 2020 - 10:15pm

البوصلة

جهود كبيرة تبذلها الكوادر الطبية العاملة بقسم العزل في مشفى دمشق “المجتهد” من خلال التعامل مع مختلف الحالات المصابة بفيروس كورونا والجهوزية التامة للتصدي له وتقديم العلاج للمصابين وصولا إلى الشفاء ومن هذه الحالات سيدة ثلاثينية حامل في الشهر السابع شفيت بعد رحلة علاج لمدة شهر.

وفي تصريح لمندوبة سانا أوضحت رئيسة قسم الصدرية في المشفى الدكتورة هالة الرفاعي أن السيدة راجعت المشفى بأعراض تنفسية “سعال وزلة تنفسية” وارتفاع في درجة الحرارة حيث وصلت إلى 40 درجة مئوية وفقدان شهية وحالة عامة سيئة ونقص في الأكسجة فنسبة الإشباع من الأوكسجين لديها كانت 71 بالمئة وهي نسبة منخفضة علما أنها يجب أن تكون بنسبة 95 فما فوق مشيرة إلى أنه بعد الفحوصات الطبية تم قبولها في قسم العزل ومن خلال نتيجة المسحة تبينت إصابتها بالفيروس.

وأوضحت الدكتورة الرفاعي أنه تم إجراء استشارات طبية من قبل اختصاصي نسائية من مشفى الزهراوي ومتابعة دقيقة ويومية لها لتقديم العناية والعلاج المناسب الذي تضمن إعطاءها أدوية لا تؤثر على صحة الجنين وتقديم الأوكسجين لها والدعم النفسي لتخطي هذه المرحلة مشيرة إلى أن رحلة العلاج استمرت لمدة شهر وتم تخريجها بالأمس من المشفى بصحة جيدة هي وجنينها وكانت نسبة الإشباع من الأوكسجين لديها إلى 97 بالمئة.

وفي تصريح مماثل أكد مدير المشفى الدكتور سامر خضر أن المشفى على جاهزية تامة على مدار الساعة حيث تم وضع خطة عمل وفق بروتوكول وخطة طوارئ وزارة الصحة وتشكيل فريق تصد للوباء لاستقبال جميع الحالات المشتبهة بإصابتها بالفيروس من خلال تخصيص قسم الإسعاف القديم لتقييم الحالات ومن ثم قبولها بأقسام العزل المخصصة وهي ثلاثة أقسام بطاقة استيعابية 60 مريضاً إضافة إلى وحدة العناية المركزة بطاقة استيعابية 10 أسرة.