مركز قانوني: عشرات آلاف اليمنيين بين شهيد وجريح جراء العدوان السعودي

الاثنين, مارس 23, 2020 - 1:00pm

أعلن المركز القانوني للحقوق والتنمية في اليمن أن عدد الشهداء والمصابين جراء عدوان النظام السعودي على اليمن المستمر منذ عام 2015 بلغ أكثر من 41 ألفاً مشيراً إلى جرائم “الإبادة الممنهجة” التي يرتكبها العدوان بحق اليمنيين في ظل صمت دولي وأممي.

وأوضح المركز في إحصائية أصدرها اليوم أن عدد الشهداء اليمنيين خلال خمسة أعوام بلغ أكثر من 16075 بينما بلغ إجمالي عدد المصابين أكثر من 25401 جريحاً فيما كان إجمالي عدد الشهداء والمصابين من الأطفال أكثر من8151 طفلاً ومن النساء 5501 امرأة.

وأشار المركز إلى أن قوى العدوان قامت بتدمير الموانئ البحرية والجوية والبرية والمصانع العامة والخاصة والمشافي والجامعات والمدارس وكل ما يتعلق بحياة المجتمع اليمني مبيناً أن طيران العدوان السعودي دمر خلال خمسة أعوام 15 مطاراً و14 ميناء و2700 طريق وجسر و193محطة كهرباء و793 خزان وشبكة مياه واستهدف أكثر من400 ألف منزل.

ولفت المركز إلى أن تحالف العدوان على اليمن استخدم مختلف أنواع الأسلحة والقنابل والذخائر العنقودية المحرمة دولياً في انتهاك صريح وواضح للقانون الإنساني الدولي.

ويواصل التحالف الذي يقوده النظام السعودي عدوانه على اليمن منذ الـ 26 من آذار عام 2015 مخلفاً دماراً هائلاً في البنى التحتية والاقتصادية فضلاً عن الحصار والمجاعة وهو ما شكل كارثة إنسانية.