طهران تدرس الخطوة التالية لخفض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي

الاثنين, ديسمبر 16, 2019 - 9:45pm

البوصلة

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي اليوم أن طهران تدرس الخطوة التالية بشأن خفض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي.

وقال موسوي في مؤتمره الصحفي الأسبوعي: “ندرس في الوقت الراهن الخطوة التالية بشأن خفض التزاماتنا بموجب الاتفاق النووي” مضيفا إن “إيران لن تسمح باستمرار إجراءات الحظر الأميركية ضدها” ومشيرا إلى أن “الحظر أسوأ من الحرب لأنه يمنع إيصال الدواء الى الشعب الإيراني”.

وتابع موسوي إن “جميع الدول المعنية بالاتفاق النووي شجبت خروج الولايات المتحدة منه” مبينا أن السياسة الأميركية متخبطة تجاه إيران.

وبدأت إيران الشهر الماضي تنفيذ الخطوة الرابعة من خفض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي رداً على عدم وفاء الدول الأوروبية بالتزاماتها في هذا الصدد.

وفي سياق آخر قال موسوي إن “طهران يمكن أن تنفذ عمليات تبادل سجناء مع الدول الأخرى في حال كانت تخدم المواطنين الإيرانيين”.

وحول تعليق روسيا تعاونها في موقع فوردو الإيراني بين موسوي أن سببه مشكلات فنية حيث يعمل الخبراء الإيرانيون والروس على حل هذا الموضوع.