شركة قطاع عام تعود إلى زبائنها بـ"سلّة" منتجات جاذبة..

الثلاثاء, نوفمبر 26, 2019 - 12:30pm

بدأت شركة سيرونكس للصناعات الإلكترونية، إجراءات مكثّفة لمعاودة نشاطها وحضورها في السوق المحليّة، لا سيما بعد سنوات من التألّق والتفرّد بمنتجات لاقت إقبالاً كبيراً عليها..وحازت على ثقة المستهلك ولو ترافق ذلك مع حالة حصريّة حرصت الشركة خلال عقود ألا تستثمرها في غير صالح طيف زبائنها الذي اتسع يوماً إلى حدود كبيرة.
وتحضّر الشركة حالياً للتعاقد على توريد مستلزمات الإنتاج اللازمة لتجميع 4500 شاشة من مختلف القياسات (24-32-43-50-55) بوصة، وذلك بمواصفات فنية عالية وبجودة تضاهي أفضل صناعة الشاشات المصنعة عالمياً (سمارت-واي فاي –البث الرقمي الأرضي مداخل (HD-AV-VGA-RF)).
وتؤكّد مصادر الشركة الاستمرار في بيع الريسيفر – الهواتف الأرضية- القواعد الجدارية وتلبية حاجة السوق المحلية من المنتجات البلاستيكية، وكذلك صناعة المفروشات الخشبية من مختلف النوعيات وتقسيطها للعاملين في القطاع العام وفق ضوابط الحد الأعلى لمبلغ التقسيط 500 ألف ليرة دفعة أولى 15% والباقي تقسيط على مدى 24شهراً مع فائدة 7% سنوياً.
وكغيرها من الشركات العاملة في السوق السورية، تعاني "سيرونيكس" – وفقاً لمصادرها – من وطأة العقوبات الاقتصادية والحصار، وبالتالي صعوبة تأمين المواد الأولية اللازمة لتجميع الشاشات، وعدم استقرار سعر الصرف، وهذا يسبب إحجام الموردين عن تأمين مستلزمات الإنتاج، قلة اليد العاملة وخاصة الخبيرة والفنية المختصة في مجال عمل الشركة.
يذكر أن الشركة قامت بإنتاج 2700 شاشة من مختلف القياسات وبأسعار تنافسية وجودة عالية حيث تم تسويق هذه الكمية بالسوق المحلية، حيث لاقت إقبالاً جيداً على شرائها بسبب مواصفاتها العالية…