برامج متكاملة لإعادة بناء أهم مكونات التنمية الريفيّة في سورية..

السبت, أغسطس 10, 2019 - 6:15pm

أطلقت وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي، سلسلة برامج متكاملة في سياق سعيها لتطوير الثروة الحيوانية، و إعادة ترميمها بعد ما لحق بها من ضياعات ونفوق على خلفيات الحرب على سورية و عمليات التخريب الممنهج التي لجأت إليها الجماعات الإرهابية المسلحة.وتلفت تقارير صادرة عن مشروع تنمية وتطوير الثروة الحيوانية في الوزارة، إلى أن المشروع بكامله يهدف إلى وضع الأسس التي من شأنها تمكين الريف السوري، والنهوض بواقعه من خلال توثيق أماكن توزع الثروة وأنواعها ليتمّ التخطيط المستقبلي بناء عليها، منها إقامة منشآت تعتمد على منتجات الحيوانات من مادتي الحليب واللحوم، إضافة إلى اعتباره قاعدة أساسية لتصويب الرقم الإحصائي للثروة الحيوانية، وبالتالي تحديد مستلزمات الإنتاج من أعلاف وأدوية ولقاحات لحمايتها ورعايتها صحياً، ومن ضمن الاستراتيجيات الموضوعة تدريب الكوادر بطرق جديدة وحديثة لطرق التعامل الحديث مع الحيوانات، إضافة إلى رصد الميزانيات وتأمين المستلزمات، والانطلاق لتطبيق برنامج مشروع وطني كبير لترقيم وتسجيل قطعان الثروة الحيوانية طالما انتظره المربون، فلهذا المشروع أهداف عدة وموسّعة منها تصويب الرقم الإحصائي لتعداد الثروة الحيوانية وإصدار بطاقة الحيوان الزراعي والتوزع الجغرافي للثروة الحيوانية، كتحديد مواقع مراكز تجميع الحليب ووحدات تصنيع المنتجات، وتحديد مستلزمات الإنتاج الأعلاف– الأدوية- اللقاحات- القشات، وتمّ وضع الخطط المناسبة لتطوير قطاع الثروة الحيوانية.

وفي سياق متّصل أشارت المصادر إلى أن من أهم إنجازات مكوّن مشروع تحسين المراعي وتنمية الموارد العلفية تنفيذ 312 حقلاً تدريبياً في حيازات 312 مربياً ضمن 75 قرى مستهدفة بمساحة 370 هكتاراً في محافظات السويداء- القنيطرة- ريف دمشق– حمص- حماة- وأيضاً تنفيذ 284 حقلاً تدريبياً في حيازات 284 مربياً ضمن 71 قرى مستهدفة بمساحة 114 هكتاراً في محافظات السويداء- القنيطرة- ريف دمشق- حمص- حماة- طرطوس- اللاذقية- ومنطقة الغاب.
وفيما يتعلق بمشاريع مكونات التنمية للثروة الحيوانية وماذا طبق وأسس في سبيل النهوض بمكونات صحيحة ومتطورة لهذه الثروة الغنية المهمة، تشير المصادر إلى تأسيس 27 وحدة نوعية لشبكات مربي الثروة الحيوانية في السويداء- القنيطرة- ريف دمشق- حمص- حماة- طرطوس- اللاذقية- الغاب- تضمنت هذه الوحدة 3 أبقار في قرى الجابرية– حمص- زغرين- اللاذقية- الصفصافية- الغاب، بلغ عدد المستفيدين 100 مربٍ، 2 أبقار في قرى الحمرات– حمص- معر شحور- حماة- وبلغ عدد المستفيدين 40 مربياً، و1 جاموس في قرية شطحة بمنطقة الغاب وبلغ عدد المستفيدين 20 مربياً، إضافة لتنفيذ جلسات تدريبية ضمن المكون لرفع كفاءة الفنيين والمربين الفنيين والمربين في تربية ورعاية وصحة الثروة بكاملها.