البرلمان النمساوي يقرر إغلاق مركز في فيينا يموله النظام السعودي

الخميس, يونيو 13, 2019 - 8:45am

البوصلة

قرر البرلمان النمساوي اليوم إغلاق مركز يموله النظام السعودي في فيينا على خلفية الممارسات القمعية والانتهاكات المنظمة لحقوق الإنسان التي ترتكبها سلطات هذا النظام.

وذكرت صحيفة (كرونه تسايتونغ) النمساوية أن البرلمان وافق على طلب تقدم به رئيس قائمة بيلتز (الان) بيتر بيلز من حزب الخضر يدعو فيه إلى إغلاق المركز المسمى (عبد الله لحوار الأديان) في فيينا احتجاجا على ممارسات نظام بني سعود القمعية وانتهاكاته الجسيمة لحقوق الإنسان وقراره اعتقال قاصرين وتعذيبهم وإعدامهم.

وقال بيلز: “لا يمكن لدولة أن تدعي الحوار واحترام الآخرين وتقوم بتعذيب الأطفال وقتلهم”.

من جهته أوضح وزير الخارجية النمساوي الكسندر شالينبرغ أنه تم إجراء دراسة لجميع الخطوات الضرورية من الناحية القانونية لتنفيذ قرار إغلاق المركز .

وطالبت الأحزاب شالينبرغ باستخدام جميع الوسائل الدبلوماسية لإطلاق سراح متظاهر يبلغ من العمر 18 عاما هددت سلطات نظام بني سعود بإعدامه.