مجلس الشعب والقيادة المركزية لحزب البعث بمناسبة ذكرى الجلاء: الجيش يستكمل مسيرة النضال

الأربعاء, أبريل 17, 2019 - 7:30am

البوصلة

أكد مجلس الشعب في ذكرى جلاء المستعمر الفرنسي عن أرض سورية أن الشعب السوري الذي انتزع الاستقلال بالأمس قادر اليوم بهمة وصمود وبسالة جيشه وحكمة وشجاعة قائده على صنع النصر النهائي حفاظاً على سيادة وطنه وقوته وعزته وكرامته.

وجاء في بيان للمجلس تلقت سانا نسخة منه أن ذكرى الجلاء مناسبة لتجديد عهد الوفاء للدماء الطاهرة التي روت أرض الوطن والتأكيد على بذل مزيد من التضحيات لتبقى سورية قلعة حصينة في وجه كل الأعداء والطامعين.

وبين أن ذكرى الجلاء تمر مجددا وجيشنا الباسل يسطر أروع ملاحم البطولة مستكملاً مسيرة نضال الشعب السوري ويحقق الانتصارات في معركته ضد الإرهاب الذي لقي دعماً وتمويلاً من قوى الهيمنة والإمبريالية في محاولة يائسة لحرف سورية عن خطها القومي والوطني.

وفي بيان مماثل أكدت القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي أن سورية التي كانت في طليعة الخلاص من الاستعمار القديم في المنطقة هي اليوم في طليعة الكفاح المشروع في مواجهة الاستعمار الجديد وستكون أول من يسهم في القضاء عليه في المنطقة وإضعافه على المستوى العالمي.

وأشارت القيادة المركزية للحزب إلى أن أكثر ما يهمنا في ذكرى الجلاء التمعن في دروس الكفاح الشعبي من أجل الاستقلال التي تؤكد عظمة الشعب السوري وقدرته على تحقيق النصر مهما كانت التضحيات وقالت: “اليوم بعد ثماني سنوات من حرب الإرهاب والتدمير وبعد صمود أدهش العالم لا يمكن لأحد القول إن الحديث عن تقاليد شعبنا الكفاحية مجرد تعابير وشعارات براقة بل حقيقة أثبتتها الوقائع”.

وحول إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن الجولان المحتل بينت القيادة أنه “دليل على حنق الأعداء على الانتصار المدهش لسورية على حشودهم الإرهابية” مؤكدة أنه “سخيف” والجولان سيظل عربيا سوريا.

وختمت القيادة بيانها بالقول: إن سورية منتصرة حتما وحتمية النصر تستند إلى منطق أسهم شعبنا الأبي في صياغته وتحديد مضامينه عبر مسيرة طويلة من الكفاح.